الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قارون ابن عم موسى عليه السلام

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 13 جمادى الآخر 1426 هـ - 19-7-2005 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 64883
20100 0 268

السؤال

هل عم النبي موسى هو قارون وإن لم يكن فمن هو؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فقد ذكر الحافظ ابن حجر في فتح الباري على صحيح البخاري عند قوله: باب: إن قارون كان من قوم موسى.. الآية. قال: هو قارون بن يصفد بن يصهر ابن عم موسى، وقيل: كان عم موسى، والأول أصح فقد روى ابن أبي حاتم بإسناد صحيح عن ابن عباس أنه كان ابن عم موسى. قال: وكذا قال قتادة وإبراهيم النخعي وعبد الله بن الحارث وسماك بن حرب.

وقال العيني في عمدة القارئ عن قارون: وفي نسبه إلى موسى ثلاثة أقوال، أحدها: أنه كان ابن عمه قاله سعيد بن جبير عن ابن عباس وبه قال ابن جريج وعبد الله بن الحارث، والثاني: ابن خالته رواه عطاء عن ابن عباس، والثالث: أنه عم موسى صلى الله عليه وسلم قاله ابن إسحاق.

وعلى أنه ابن عمه، فيكون عم موسى هو يصفد والد قارون كما رجح ابن حجر.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: