الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مال المضاربة يزكى أصله وربحه

  • تاريخ النشر:الأربعاء 14 ذو القعدة 1421 هـ - 7-2-2001 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 6887
2728 0 210

السؤال

لدي بعض المال أستثمره في شركة مضاربة، وسؤالي :هل أخرج زكاة المال من الربح فحسب أم أخرجه من رأس المال والربح معا؟ أفيدوني وجزاكم الله كل خير.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:‏
فإن هذا المال الذي يستثمر بطريقة المضاربة إذا حال عليه الحول وهو نصاب بنفسه، أو بما ‏انضم إليه فإن الزكاة واجبة في مجموعه: رأس المال والربح، فتخرج من المجموع اثنين ‏ونصف في المائة. والله أعلم.‏

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: