الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لبس الرجل القميص وهل هو واجب
رقم الفتوى: 81096

  • تاريخ النشر:الأربعاء 4 صفر 1428 هـ - 21-2-2007 م
  • التقييم:
20427 0 225

السؤال

خطيبي يقول إن بارتدائه للقميص الكثير لن يتقبلوا منه و سيفرون منه. هل هذا الكلام وجيه؟ جزاكم الله خيرا

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإن القميص كان أحب الثياب إلى الرسول صلى الله عليه وسلم، ولكن لباسه غير واجب شرعا، فلو كان الرجل في بلد لا يلبس أهله القميص فلا حرج عليه أن يلبس مثل زي أهل بلده مادام ذلك الزي وافيا بمتطلبات اللباس الشرعي. وراجعي الفتاوى التالية أرقامها: 19905، 10005، 33557، 70781، 54173.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: