الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

النهي عن قراءة القرآن في الركوع والسجود
رقم الفتوى: 93607

  • تاريخ النشر:الخميس 26 صفر 1428 هـ - 15-3-2007 م
  • التقييم:
23709 0 325

السؤال

اثنتي عشرة ركعة تصليهن في ليل أو نهار تتشهد بين كل ركعتين، فاذا تشهدت في آخر صلاتك قم بالثناء على الله عز وجل وصل على النبي صلى الله عليه وسلم واقرأ وأنت ساجد فاتحة الكتاب. رواه الحاكم عن ابن مسعود، فهل تجوز قراءة القرآن في السجود؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فقد سبق في الفتوى رقم: 3586 بيان كون الحديث الذي أشرت إليه موضوعاً مع التنبيه على النهي عن قراءة القرآن أثناء السجود أو الركوع، وهذا النهي يفيد الكراهة، ففي شرح النووي لصحيح مسلم: فيه النهي عن قراءة القرآن في الركوع والسجود، وإنما وظيفة الركوع التسبيح، ووظيفة السجود التسبيح والدعاء، فلو قرأ في ركوع أو سجود غير الفاتحة كره ولم تبطل صلاته، وإن قرأ الفاتحة ففيه وجهان لأصحابنا أصحهما: أنه كغير الفاتحة فيكره ولا تبطل صلاته. والثاني: يحرم وتبطل صلاته، هذا إذا كان عمداً فإن قرأ سهواً لم يكره. انتهى.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: