الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

اشتراط النية عند ذبح العقيقة
رقم الفتوى: 94266

  • تاريخ النشر:الإثنين 15 ربيع الأول 1428 هـ - 2-4-2007 م
  • التقييم:
15641 0 323

السؤال

أرجو إفادتي أثابكم الله لقد نويت أن أقوم بذبح شاتين عقيقة لولدي وقد قمت بتجهيز كل شيء من دعوة الأصدقاء والأقارب وغيرهم على نية العقيقة وعند ذهابي للاتفاق مع المطبخ الذي سوف يقوم بشراء الشاتين وإعدادها وتجهيزها نسيت أن أخبره أن هذين الشاتين للعقيقة فقام بشرائهما وذبحهما بدون حضوري وبدون قول أي شيء عند الذبح إلا كلمة بسم الله الله أكبر... فسؤالي هل تصح هذه العقيقة أو لا تصح، أرجو الرد على أثابكم الله؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فمن شروط إجزاء العقيقة النية عند ذبحها، وبالتالي فالعقيقة التي قمت بها غير مجزئة لفقد النية، وراجع في ذلك الفتوى رقم: 18630.

وعليه فتسن لك العقيقة من جديد عن ولدك. وراجع التفصيل في الفتوى رقم: 16868، والفتوى رقم: 2287.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: