الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم شراء سلعة بأقساط يتم دفعها ببنك عن طريق وسيط
رقم الفتوى: 96322

  • تاريخ النشر:الإثنين 12 جمادى الأولى 1428 هـ - 28-5-2007 م
  • التقييم:
8630 0 270

السؤال

هناك مبادرة من وزارة الاتصالات لتوفير حاسب آلي لكل منزل بضمان خط التليفون الثابت ما الحكم الشرعي لشراء حاسب بالتقسيط من خلال هذه المبادرة، علما بأنه يتم دفع الأقساط ببنك وليس لي علم بالعلاقة التي تجمع بين كل من الوزارة والشركات الموردة والبنك؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإن الشراء بالأقساط جائز إذا كان شراء حقيقياً وانضبط بالضوابط الشرعية، وراجع في هذه الضوابط الفتوى رقم: 4243.

أما إن كان البنك هو الذي يقرض العميل ثمن الجهاز، ثم يقسطه عليه بزيادة فهذا ربا محرم، ودخول طرف آخر بين العميل والبنك لا يغير من الحكم شيئاً، وعلى الأخ السائل قبل الدخول في المعاملة المذكورة السؤال عن طبيعتها وحقيقتها حتى لا يقع فيما حرم الله تعالى، فإن وجد أنها بيع أقساط صحيح فلا يضر أن يتم دفع الأقساط إلى البائع عن طريق بنك ربوي، أما إن كانت الثانية فلا يجوز الدخول فيها رأساً.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: