إدخال السرور على المسلم من أفضل الأعمال خاصة الأبناء
رقم الفتوى: 98346

  • تاريخ النشر:السبت 5 شعبان 1428 هـ - 18-8-2007 م
  • التقييم:
48839 0 428

السؤال

أطلب منكم مساعدتي في حديث الخاص بالمفاجآت السارة للأسرة و خصوصا الأبناء.

الإجابــة

خلا صة الفتوى:

إدخال السرور على كل مؤمن من أفضل الأعمال، والأبناء وسائر الأسرة أولى بذلك.

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد: 

فإننا لم نطلع على حديث بخصوص المفاجآت السارة للأسرة، لكن إدخال السرور على المؤمن بصفة عامة من أفضل الأعمال وأعظم القربات إلى الله تعالى، فما بالك به في حق الأسرة والأبناء لأنهم أولى من غيرهم بالبر والإحسان وإدخال السرور والمعاملة الطيبة، وقد قال صلى الله عليه وسلم: من أفضل الأعمال إدخال السرور على المؤمن، تقضي له دينا، تقضي له حاجة، تنفس له كربة... ذكره الألباني في السلسلة الصحيحة، وروي عن عمر رضي الله عنه مرفوعا: أفضل الأعمال إدخال السرور على المؤمن؛ كسوت عورته، وأشبعت جوعته، أو قضيت له حاجة. رواه الطبراني وحسنه الألباني.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة