الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كانت فاطمة رضي الله عنها تزور قبر عمها حمزة كل جمعة وسنية زيارة القبور

جزء التالي صفحة
السابق

525 - كانت فاطمة رضي الله عنها تزور قبر عمها حمزة كل جمعة ، وسنية زيارة القبور

1436 - حدثنا أبو حميد أحمد بن محمد بن حامد العدل بالطابران ، ثنا تميم بن محمد ، ثنا أبو مصعب الزهري ، حدثني محمد بن إسماعيل بن أبي فديك ، أخبرني سليمان بن داود ، عن جعفر بن محمد ، عن أبيه ، عن علي بن الحسين ، عن أبيه ، أن [ ص: 712 ] فاطمة بنت النبي صلى الله عليه وآله وسلم ، كانت " تزور قبر عمها حمزة كل جمعة فتصلي وتبكي عنده " هذا الحديث رواته عن آخرهم ثقات ، وقد استقصيت في الحث على زيارة القبور تحريا للمشاركة في الترغيب ، وليعلم الشحيح بذنبه أنها سنة مسنونة ، وصلى الله على محمد ، وآله أجمعين " .

1437 - أخبرنا أبو بكر أحمد بن سلمان الفقيه ببغداد ، ثنا الحسن بن سلام ، ثنا يونس بن محمد ، ثنا حرب بن ميمون ، عن النضر بن أنس ، عن أنس ، قال : كنت قاعدا مع النبي صلى الله عليه وآله وسلم فمر بجنازة ، فقال : " ما هذه ؟ " قالوا : جنازة فلاني الفلان كان يحب الله ورسوله ، ويعمل بطاعة الله ، ويسعى فيها ، فقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : " وجبت ، وجبت ، وجبت " ومر بجنازة أخرى ، قالوا : جنازة فلان الفلاني كان يبغض الله ورسوله ، ويعمل بمعصية الله ويسعى فيها ، فقال : " وجبت ، وجبت ، وجبت " . فقالوا : يا رسول الله قولك في الجنازة ، والثناء عليها أثني على الأول خير ، وعلى الآخر شر فقلت فيها وجبت ، وجبت ، وجبت ، فقال : " نعم يا أبا بكر إن لله ملائكة تنطق على ألسنة بني آدم بما في المرء من الخير والشر " هذا حديث صحيح على شرط مسلم ، ولم يخرجاه بهذا اللفظ " .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث