الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل في أحكام تتعلق بالفتيا

جزء التالي صفحة
السابق

( والحاكم كغيره في الفتيا ) فيما يتعلق بالقضاء وغيره ( ويحرم لتساهل مفت ) في الفتيا ( وتقليد معروف به ) أي بالتساهل في الفتيا .

( قال الشيخ لا يجوز استفتاء إلا من يفتي بعلم أو عدل انتهى ) لأن أمر الفتيا خطر فينبغي أن يحتاط .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث