الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى وإذ قلنا للملائكة اسجدوا لآدم فسجدوا إلا إبليس

قوله تعالى : وإذ قلنا للملائكة الآيات .

أخرج ابن أبي حاتم عن قتادة في الآية قال : حسد إبليس آدم على ما أعطاه الله من الكرامة وقال : أنا ناري، وهذا طيني . فكان بدء الذنوب الكبر .

وأخرج ابن أبي حاتم عن ابن عباس قال : قال إبليس : إن آدم خلق من تراب ومن طين، خلق ضعيفا، وإني خلقت من نار، والنار تحرق كل شيء، لأحتنكن ذريته إلا قليلا فصدق ظنه عليهم .

وأخرج ابن جرير ، وابن المنذر ، وابن أبي حاتم ، عن ابن عباس في قوله : لأحتنكن . قال : لأستولين .

وأخرج ابن جرير ، وابن المنذر ، عن مجاهد في قوله : لأحتنكن ذريته . قال : لأحتوينهم .

وأخرج ابن جرير ، وابن أبي حاتم ، عن ابن زيد في قوله : لأحتنكن ذريته . قال : لأضلنهم .

[ ص: 395 ] وأخرج ابن أبي شيبة ، وابن جرير ، وابن المنذر ، وابن أبي حاتم ، عن مجاهد في قوله : جزاء موفورا . قال : وافرا .

وأخرج ابن أبي حاتم عن سعيد بن جبير في قوله : فإن جهنم جزاؤكم جزاء موفورا . يقول : يوفر عذابها للكافر فلا يدخر عنهم منها شيء .

وأخرج ابن جرير ، وابن المنذر ، وابن أبي حاتم ، عن ابن عباس في قوله : واستفزز من استطعت منهم بصوتك . قال : صوته كل داع دعا إلى معصية الله، وأجلب عليهم بخيلك . قال : كل راكب في معصية الله، ورجلك . قال كل راجل في معصية الله، وشاركهم في الأموال . قال : كل مال في معصية الله، والأولاد . قال : ما قتلوا من أولادهم، وأتوا فيهم الحرام .

وأخرج الفريابي ، وابن المنذر ، وابن أبي حاتم ، وابن مردويه ، عن ابن عباس في قوله : وأجلب عليهم بخيلك ورجلك وشاركهم في الأموال والأولاد . قال : كل خيل تسير في معصية الله، وكل رجل مشى في معصية الله، وكل مال أخذ بغير حقه، وكل ولد زنى .

[ ص: 396 ] وأخرج سعيد بن منصور ، وابن أبي الدنيا في "ذم الملاهي"، وابن جرير ، وابن المنذر ، وابن أبي حاتم ، عن مجاهد في قوله : واستفزز من استطعت منهم بصوتك . قال : استنزل من استطعت منهم بالغناء والمزامير واللهو والباطل، وأجلب عليهم بخيلك ورجلك . قال : كل راكب وماش في معاصي الله، وشاركهم في الأموال والأولاد . قال : كل مال أخذوا بغير طاعة الله، وأنفقوا في غير حقه، والأولاد أولاد الزنى .

وأخرج ابن جرير ، وابن مردويه ، عن ابن عباس في قوله : وشاركهم في الأموال والأولاد . قال : الأموال ما كانوا يحرمون من أنعامهم، والأولاد أولاد الزنى .

وأخرج ابن جرير ، وابن مردويه ، عن ابن عباس في الآية قال : مشاركته في الأموال أن جعلوا البحيرة والسائبة والوصيلة لغير الله، ومشاركته إياهم في الأولاد سموا عبد الحارث، وعبد شمس .

وأخرج ابن مردويه عن أنس رفعه قال : "قال إبليس : يا رب، إنك لعنتني وأخرجتني من الجنة من أجل آدم، وإني لا أستطيعه إلا بك . قال : فأنت المسلط . [ ص: 397 ] قال : أي رب، زدني . قال : وأجلب عليهم بخيلك ورجلك وشاركهم في الأموال والأولاد " .

وأخرج البيهقي في "شعب الإيمان"، وابن عساكر عن ثابت قال : بلغنا أن إبليس قال : يا رب، إنك خلقت آدم وجعلت بيني وبينه عداوة، فسلطني . قال : صدورهم مساكن لك . قال : رب، زدني . قال : لا يولد لآدم ولد إلا ولد لك عشرة . قال : رب، زدني . قال : تجري منهم مجرى الدم . قال : رب، زدني . قال : وأجلب عليهم بخيلك ورجلك وشاركهم في الأموال والأولاد . فشكا آدم إبليس إلى ربه . فقال : يا رب، إنك خلقت إبليس وجعلت بيني وبينه عداوة وبغضا، وسلطته علي، وأنا لا أطيقه إلا بك . قال : لا يولد لك ولد إلا وكلت به ملكين يحفظانه من قرناء السوء . قال : رب، زدني . قال : الحسنة بعشرة أمثالها . قال : رب، زدني . قال : لا أحجب عن أحد من ولدك التوبة ما لم يغرغر .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث