الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى لهم البشرى في الحياة الدنيا وفي الآخرة

جزء التالي صفحة
السابق

قوله تعالى: لهم البشرى في الحياة الدنيا

[10459] حدثنا أحمد بن سنان، ثنا أبو معاوية ، ثنا الأعمش ، عن أبي صالح ، عن عطاء بن بشار ، عن رجل من مصر، عن أبي الدرداء قال: سئل عن هذه الآية لهم البشرى في الحياة الدنيا وفي الآخرة قال: لقد سألت عن شيء ما سمعت أحدا سأل عنه بعد رجل سأل النبي صلى الله عليه وسلم، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "هي الرؤيا الصالحة يراها الرجل المسلم أو ترى له بشراه في الحياة الدنيا, وبشراه في الآخرة الجنة.

[10460] حدثنا محمد بن عبد الله بن يزيد المقرئ، ثنا سفيان ، عن محمد بن المنكدر ، عن عطاء بن دينار، عن رجل من أهل مصر قال: سألت أبا الدرداء عن قوله: لهم البشرى قال: لم يسألني عنها أحد منذ سألت رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: " ما سألني عنها أحد غيرك منذ أنزلت هي: الرؤيا الصالحة يراها الرجل أو ترى له ".

الوجه الثاني:

[10461] حدثنا المنذر بن شاذان، ثنا يعلى، ثنا أبو بسطام، عن الضحاك في قوله: لهم البشرى في الحياة الدنيا قال: يعلم أين هو قبل أن يموت. وروي عن زيد بن أسلم نحو ذلك.

[ ص: 1966 ] الوجه الثالث:

[10462] حدثنا أبي ، ثنا نعيم بن حماد ، ثنا محمد بن ثور، عن عمر ، عن الزهري ، وقتادة لهم البشرى في الحياة الدنيا قالا: يعني: الشهادة عند الموت في الحياة الدنيا.

قوله تعالى: وفي الآخرة

[10463] حدثنا عمرو بن عبد الله الأودي، ثنا وكيع ، عن الأعمش ، عن أبي صالح ، عن عطاء بن بشار ، عن رجل كان يفتي بمصر قال: سألت أبا الدرداء عن هذه الآية: لهم البشرى في الحياة الدنيا وفي الآخرة فقال أبو الدرداء : ما سألني عنها أحد منذ سألت رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "ما سألني عنها أحد قبلك، هي الرؤيا الصالحة يراها المؤمن أو ترى له, وفي الآخرة الجنة".

قوله: لا تبديل لكلمات الله

[10464] حدثنا أبو سعيد بن يحيى بن سعيد القطان، ثنا إبراهيم أبو مسلم ، أنبأ السكن موسى بن عبيدة، عن محمد بن كعب القرظي يعني: قوله: لا تبديل لكلمات الله قال: لا تبديل لشيء قاله في الدنيا ولا في الآخرة.

قوله: ذلك

[10465] حدثني موسى بن أبي موسى ، ثنا هارون بن حاتم، ثنا عبد الرحمن بن أبي حماد، ثنا أسباط ، عن السدي ، عن أبي مالك قوله: ذلك يعني: هذا.

قوله: الفوز

[10466] قرأت على محمد بن الفضل بن موسى، ثنا محمد بن علي، ثنا محمد بن مزاحم، ثنا بكر بن معروف، عن مقاتل بن حيان قوله: الفوز يقول: نصيبا.

قوله: العظيم

[10467] حدثنا أبو زرعة ، ثنا يحيى بن عبد الله بن بكير، ثنا عبد الله بن لهيعة، حدثني عطاء بن دينار، عن سعيد بن جبير عظيما.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث