الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


3619 (باب أيام الجاهلية)

التالي السابق


أي: هذا باب في بيان أيام الجاهلية، وهي الأيام التي كانت قبل الإسلام، قال بعضهم: أي ما كان بين مولد النبي -صلى الله عليه وسلم- والمبعث، وفيه نظر، وقال الكرماني: أيام الجاهلية هي مدة الفطرة التي كانت بين عيسى ورسول الله عليهما الصلاة والسلام، وسميت بها لكثرة جهالاتهم، (قلت): هذا هو الصواب.



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث