الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى لولا إذ سمعتموه ظن المؤمنون والمؤمنات بأنفسهم خيرا وقالوا هذا إفك

جزء التالي صفحة
السابق

قوله تعالى لولا إذ سمعتموه ظن المؤمنون

[ 14220 ] - حدثنا أبو زرعة ، ثنا يحيى بن عبد الله ، حدثني عبد الله بن لهيعة ، حدثني [ ص: 2546 ] عطاء بن دينار ، عن سعيد بن جبير : ثم وعظ الذين خاضوا في أمر عائشة ، فقال: لولا إذ سمعتموه يعني: هلا كذبتم به، وقوله: سمعتموه يعني: قذف عائشة بصفوان، وقوله: ظن المؤمنون والمؤمنات لأن فيهم حمنة بنت جحش

[ 14221 ] - حدثنا محمد بن العباس مولى بني هاشم ، ثنا محمد بن عمرو زنيج ، ثنا سلمة ، حدثني محمد بن إسحاق بن يسار، عن أبيه، عن بعض رجال بني النجار، أن أبا أيوب خالد بن زيد قالت له امرأته أم أيوب: يا أبا أيوب ألا تسمع ما يقول الناس في عائشة ؟ قال: بلى، وذلك الكذب، أكنت أنت يا أم أيوب فاعلة ذلك؟. قالت: لا والله ما كنت لأفعله، قال: فعائشة والله خير منك. ، قال: فلما نزل القرآن ذكر الله من قال في الفاحشة ما قال، ثم قال: لولا إذ سمعتموه ظن المؤمنون والمؤمنات بأنفسهم خيرا وقالوا هذا إفك مبين أي: فقولوا كما قال أبو أيوب وصاحبته

[ 14222 ] - أخبرنا أبو يزيد القراطيسي ، فيما كتب إلي:أنبأ أصبغ ، قال: سمعت عبد الرحمن بن زيد ، في قول الله: لولا إذ سمعتموه ظن المؤمنون والمؤمنات بأنفسهم خيرا قال: هذا الخير: ظن المؤمنون والمؤمنات بأنفسهم خيرا أن المؤمن لم يكن ليفجر بأمه، وأن الأم لم تكن لتفجر بابنها، إن أراد أن يفجر فجر بغير أمه، يقول: إنما كانت عائشة أم المؤمنين ، بنوها محرم عليها

قوله بأنفسهم خيرا

[ 14223 ] - حدثنا أبو زرعة ، ثنا يحيى بن عبد الله بن بكير ، حدثني عبد الله بن لهيعة ، حدثني عطاء بن دينار ، عن سعيد بن جبير ، في قول الله: بأنفسهم خيرا يقول: ألا ظن بعضهم ببعض خيرا بأنهم لم يزنوا.

[ 14224 ] - حدثنا عبد الله بن سليمان ، ثنا الحسين بن علي ، ثنا عامر بن الفرات، ثنا أسباط ، عن السدي : قوله: لولا إذ سمعتموه ظن المؤمنون والمؤمنات بأنفسهم خيرا يقول: بأهل ملتهم أنهم لا يزنون.

[ 14225 ] - حدثنا أبي، ثنا الحسن بن الربيع ، ثنا ابن إدريس ، قال: قال ابن إسحاق : حدثني أبي، عن أشياخ، من الأنصار : إن الذي نزلت فيه هذه الآية: ظن المؤمنون والمؤمنات بأنفسهم خيرا أن أم أيوب قالت: يا أبا أيوب ألا تسمع ما يقول [ ص: 2547 ] الناس في عائشة ؟ قالت: فقال: أكنت أنت فاعلة ذلك يا أم أيوب؟. قالت: لا والله، قال: فعائشة والله خير منك، وإنما هذا كذب وإفك باطل.

[ 14226 ] - ذكر أبي، ثنا علي بن محمد الطنافسي ، قال: ثنا إسحاق بن سليمان ، عن جسر، عن الحسن ، " لولا إذ سمعتموه ظن المؤمنون والمؤمنات بأنفسهم خيرا كما يظن الرجل إذا خلا بأمه "

قوله تعالى وقالوا هذا إفك مبين

[ 14227 ] - حدثنا أبو زرعة ، ثنا يحيى بن عبد الله بن بكير ، ثنا عبد الله بن لهيعة ، حدثني عطاء بن دينار ، عن سعيد بن جبير ، في قوله: " إفك مبين يقول: هذا القذف كذب ". وروي عن قتادة مثل ذلك، وبه في قوله: مبين يعني: كذب بين

[ 14228 ] - وبه في قوله: لولا جاءوا يعني: " هلا جاءوا عليه يعني: على القذف "

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث