الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى والقواعد من النساء اللاتي لا يرجون نكاحا فليس عليهن جناح

جزء التالي صفحة
السابق

قوله تعالى والقواعد من النساء

[ 14830 ] - حدثنا أبو سعيد بن يحيى بن سعيد القطان ، ثنا عمرو بن محمد العنقزي ، ثنا أسباط ، عن السدي ، قال: كان كري لي يقال له مسلم ، وكان مولى لامرأة حذيفة بن اليمان ، فجاء يوما إلى السوق وأثر الحناء في يده، فسألته عن ذلك، فأخبرني أنه خضب رأس مولاته وهي امرأة حذيفة، فأنكرت ذلك، فقال: إن شئت أن أدخلك عليها؟ قلت: نعم. فأدخلني عليها، فإذا امرأة جليلة، فقلت: إن مسلما حدثني أنه خضب رأسك، قالت: نعم يا بني إني من القواعد اللاتي لا يرجون نكاحا، وقد قال الله في ذلك ما سمعت.

[ 14831 ] - حدثنا أبو زرعة ثنا يحيى، حدثني ابن لهيعة ، حدثني عطاء ، عن سعيد ، " والقواعد من النساء يعني: المرأة الكبيرة التي لا تحيض من الكبر " وروي عن مقاتل بن حيان ، وقتادة نحو قول سعيد بن جبير

[ 14832 ] - أخبرنا أبو عبد الله الطهراني ، فيما كتب إلي،أنبأ عبد الرزاق ،أنبأ معمر ، عن الحسن ، في قوله: " والقواعد من النساء يقول: المرأة إذا قعدت عن النكاح "

[ 14833 ] - حدثنا أبي، ثنا عبد العزيز بن منيب ، ثنا أبو معاذ ، عن عبيد، عن الضحاك : قوله " والقواعد من النساء هذا للكبيرة التي قعدت عن الولد فلا يضرها أن لا تجلبب فوق الخمار "

قوله تعالى اللاتي لا يرجون نكاحا

حدثنا أبو زرعة ، ثنا يحيى، حدثني ابن لهيعة ، حدثني عطاء بن دينار ، عن سعيد بن جبير ، في قول الله: اللاتي لا يرجون نكاحا يعني: لا يرجون تزويجا [ ص: 2640 ]

[ 14834 ] - حدثنا محمد بن يحيى ،أنبأ العباس بن الوليد ، ثنا يزيد بن زريع ، ثنا سعيد ، عن قتادة ، قوله " والقواعد من النساء اللاتي لا يرجون نكاحا قال: وهي المرأة القاعد التي لا تحيض ولا تحدث نفسها بالباءة رخص الله لها أن تضع من جلبابها "

[ 14835 ] - حدثنا الحسين بن الحسن ، ثنا إبراهيم بن عبد الله الهروي ، ثنا حجاج ، عن ابن جريج ، عن مجاهد ، " اللاتي لا يرجون نكاحا لا يردنه "

[ 14836 ] - أخبرنا أبو يزيد القراطيسي ، فيما كتب إلي، أنبأ أصبغ ، قال: سمعت عبد الرحمن بن زيد ، قال: كان أبي يقول في قول الله: " والقواعد من النساء اللاتي لا يرجون نكاحا قال: وضع الخمار اللاتي لا يرجون نكاحا التي قد بلغت أن لا يكون لها في الرجال حاجة ولا يكون للرجال فيها حاجة "

قوله تعالى فليس عليهن جناح

[ 14837 ] - حدثنا أبو زرعة ، ثنا ابن بكير ، حدثني ابن لهيعة ، حدثني عطاء ، عن سعيد بن جبير ، " فليس عليهن جناح يعني: حرجا "

قوله تعالى أن يضعن ثيابهن

[ 14838 ] - حدثنا أحمد بن سنان ، ثنا عبد الرحمن بن مهدي ، ثنا سفيان ، عن علقمة ، عن زر، عن أبي وائل ، عن عبد الله ، " فليس عليهن جناح أن يضعن ثيابهن قال: الجلباب أو الرداء شك سفيان

[ 14839 ] - حدثنا محمد بن عبد الملك بن زنجويه، ثنا عبد الرزاق ، ثنا الثوري ، عن الأعمش ، عن مالك بن الحارث، عن عبد الله بن يزيد ، عن ابن مسعود : قوله: " أن يضعن ثيابهن قال: هو الرداء "

[ 14840 ] - حدثنا أسيد بن عاصم ، ثنا بشر بن عمر ،أنبأ شعبة ، أخبرني الحكم، قال: سمعت أبا وائل، عن عبد الله بن مسعود ، في هذه الآية " فليس عليهن جناح أن يضعن ثيابهن قال: جلابيبهن " وروي عن ابن عباس وابن عمر في إحدى الروايات وسليمان بن يسار في إحدى الروايات وسعيد بن جبير وجابر بن زيد وإبراهيم النخعي ومجاهد أنه الجلباب [ ص: 2641 ]

[ 14841 ] - حدثنا أبي، ثنا هشام بن خالد ، ثنا الوليد ، ثنا بكير بن معروف ، عن مقاتل بن حيان ، في قراءة ابن مسعود وليس عليهن جناح أن يضعن ثيابهن. أن يضعن الجلباب ولا يضعن الخمار وروي عن الحسن وقتادة والزهري والأوزاعي نحو قول مقاتل بن حيان

[ 14842 ] - حدثنا أبي، ثنا إبراهيم بن موسى ،أنبأ عيسى بن يونس ، ثنا عمران بن سليمان المرادي، قال: سمعت أبا صالح، يقول في هذه الآية: " فليس عليهن جناح أن يضعن ثيابهن قال: تضع الجلباب وتقوم بين يدي الرجل في الدرع والخمار "

[ 14843 ] - حدثنا أبي، ثنا هشام بن عبيد الله ، ثنا ابن المبارك ، عن ابن عيينة ، عن عمرو بن دينار ، قال: كان ابن عباس يقول: فليس عليهن جناح أن يضعن جلابيبهن.

[ 14844 ] - حدثنا أبي، ثنا أبو صالح ، ثنا معاوية بن صالح ، عن علي بن أبي طلحة ، عن ابن عباس : قوله: " فليس عليهن جناح أن يضعن ثيابهن قال: هي المرأة لا جناح عليها أن تجلس في بيتها بدرع، وخمار وتضع عنها الجلباب ما لم تتبرج لما يكره الله "

[ 14845 ] - حدثنا أبو زرعة ، ثنا يحيى بن عبد الله بن بكير ، حدثني ابن لهيعة ، حدثني عطاء ، عن سعيد بن جبير ، في قوله: " فليس عليهن جناح أن يضعن ثيابهن قراءة ابن مسعود : أن يضعن ثيابهن، وهو الجلباب من فوق الخمار فلا بأس أن يضعن عند غريب أو غيره بعد أن يكون عليها خمار صفيق "

الوجه الثاني

[ 14846 ] - حدثنا أبي، ثنا هشام بن خالد ، ثنا الوليد ، عن شيبان ، عن يحيى بن أبي كثير ، عن عكرمة ، في قوله: " فليس عليهن جناح أن يضعن ثيابهن قال: يضعن الجلباب، والخمار ".

[ 14847 ] - حدثنا أبي، ثنا هشام بن خالد ، ثنا الوليد ، حدثني ابن لهيعة ، عن بكير بن الأشج ، عن نافع ، عن ابن عمر ، مثله، وعن بكير، عن سليمان بن يسار، مثله

[ 14848 ] - حدثنا أبي، ثنا هشام بن عبيد الله ، ثنا ابن المبارك ، عن معمر ، أن الحسن قال في قوله: " والقواعد من النساء قال: لا جناح على المرأة إذا قعدت عن النكاح [ ص: 2642 ] أن تضع الجلباب والمنطق " قال معمر : وفي حرف ابن مسعود : (أن يضعن من ثيابهن)

قوله تعالى غير متبرجات بزينة

[ 14849 ] - حدثنا أبي، ثنا هشام بن عبيد الله ، ثنا ابن المبارك ، ثنا سوار بن ميمون، ثنا طلحة بنت عاصم ، عن أم الضياء، أنها قالت: دخلت على عائشة رضي الله عنها فقلت: يا أم المؤمنين ما تقولين في الخضاب، والنفاض، والصباغ، والقرطين، والخلخال، وخاتم الذهب وثياب الرقاق؟ فقالت: " يا معشر النساء قصتكن كلها واحدة أحل الله لكن الزينة غير متبرجات أي: لا يحل لكن أن يروا منكن محرما "

[ 14850 ] - حدثنا أبي، ثنا هشام بن خالد ، ثنا الوليد ، عن خليد، عن الحسن ، وقتادة ، قال: في قوله " غير متبرجات بزينة باديات عن النحر ونحو ذلك "

[ 14851 ] - حدثنا أبو زرعة ، ثنا يحيى بن عبد الله بن بكير ، حدثني عبد الله بن لهيعة ، عن عطاء بن دينار ، عن سعيد بن جبير ، في قول الله: " غير متبرجات بزينة يقول: لا تتبرجن بوضع الجلباب أن يرى ما عليها من الزينة "

[ 14852 ] - قرأت على محمد بن الفضل ، ثنا محمد بن علي ، ثنا محمد بن مزاحم ، ثنا بكير بن معروف ، عن مقاتل بن حيان : قوله: " غير متبرجات بزينة يقول: ليس لها أن تضع الجلباب لتريد بذلك أن تظهر قلائدها، وقرطها، وما عليها من الزينة "

قوله تعالى وأن يستعففن

[ 14853 ] - حدثنا أبي، ثنا الحسن بن الربيع ، ثنا أبو زبيد عبثر، عن مطرف ، عن عطية : قوله " وأن يستعففن خير لهن قال: يدمن القناع خير لهن "

[ 14854 ] - حدثنا الحجاج بن حمزة ، ثنا شبابة ، ثنا ورقاء ، عن ابن أبي نجيح ، عن مجاهد : قوله: " وأن يستعففن أي: يلبسن جلابيبهن وروي عن الحسن وقتادة نحو قول مجاهد

[ 14855 ] - حدثنا أبو زرعة ، ثنا يحيى بن عبد الله ، حدثني عبد الله بن لهيعة ، [ ص: 2643 ] حدثني عطاء ، عن سعيد بن جبير ، في قول الله: " وأن يستعففن خير لهن يعني: وأن لا يضعن الجلباب من فوق الخمار عند غير ذي محرم خير لهن من أن يضعنه "

قوله تعالى خير لهن

[ 14856 ] - حدثنا أبي، ثنا هشام بن خالد ، عن خليد، عن الحسن ، وقتادة ، قالا: قوله " وأن يستعففن خير لهن قالا: يلبسن الجلباب أفضل من وضعهن إياه "

قوله تعالى والله سميع عليم

[ 14857 ] - حدثنا محمد بن العباس ، ثنا محمد بن عمرو زنيج ، ثنا سلمة ، ثنا محمد بن إسحاق ، " والله سميع عليم أي: سميع بما يقولون وعليم بما يخفون "

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث