الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب صفة من تجوز الصلاة معه والصلاة عليه

3 - باب صفة من تجوز الصلاة معه والصلاة عليه.

1735 \ 1 - حدثنا أبو حامد الحضرمي محمد بن هارون ، ثنا علي بن مسلم ، ثنا ابن أبي فديك ، ثنا عبد الله بن محمد بن يحيى بن عروة عن هشام بن عروة عن أبي صالح السمان عن أبي هريرة أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قال : " سيليكم بعدي ولاة فيليكم البر ببره والفاجر بفجوره ، فاسمعوا لهم وأطيعوا فيما وافق الحق وصلوا وراءهم ، فإن أحسنوا فلكم ولهم وإن أساءوا فلكم وعليهم " .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث