الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مسألة رجوع الشاهد عن شهادته

جزء التالي صفحة
السابق

1801 - مسألة : وإذا رجع الشاهد عن شهادته بعد أن حكم بها ، أو قبل أن يحكم بها فسخ ما حكم بها فيه ، فلو مات ، أو جن ، أو تغير - بعد أن شهد قبل أن يحكم بشهادته ، أو بعد أن حكم بها - نفذت على كل حال ، ولم ترد .

قال علي : أما موته وجنونه وتغيره فقد تمت الشهادة صحيحة ، ولم يوجب فسخها بعد ثبوتها ما حدث بعد ذلك .

وأما رجوعه عن شهادته : فلو أن عدلين شهدا بجرحته حين شهد لوجب رد ما شهد به ، وإقراره على نفسه بالكذب أو الغفلة أثبت عليه من شهادة غيره عليه بذلك - .

وقولنا هو قول حماد بن أبي سليمان ، والحسن البصري .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث