الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب قوله حتى إذا استيأس الرسل

4419 باب قوله حتى إذا استيئس الرسل

التالي السابق


أي هذا باب في قوله حتى إذا استيئس الرسل وظنوا أنهم قد كذبوا الآية، وليس في بعض النسخ لفظ "باب" واستيأس على وزن استفعل من اليأس، وهو ضد الرجاء، ومعناه حتى إذا استيأس الرسل من إيمان قومهم، وظن قومهم أن الرسل قد كذبتهم رسلهم في وعد العذاب، وقيل: حتى إذا استيأس الرسل من قومهم أن يصدقوهم، وظن المرسل إليهم أن الرسل كذبوهم، وقال عطاء والحسن وقتادة: ظنوا أيقنوا أن قومهم قد كذبوهم، ومعنى التخفيف ظن الأمم أن الرسل كذبوهم فيما أخبروهم به من نصر الله إياهم بإهلاك أعدائهم، وقرأ مجاهد كذبوا بفتح الكاف، وتخفيف الذال وكسره، وقال ابن عرفة: الكذب الانصراف عن الحق، فالمعنى كذبوا تكذيبا لا تصديق بعده.



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث