الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى إلا من أتى الله بقلب سليم

جزء التالي صفحة
السابق

قوله تعالى : إلا من أتى الله بقلب سليم .

[ ص: 273 ] أخرج ابن أبي حاتم ، وابن مردويه ، وأبو نعيم ، عن ابن عباس في قوله : إلا من أتى الله بقلب سليم قال : شهادة أن لا إله إلا الله .

وأخرج عبد الرزاق ، وعبد بن حميد ، وابن جرير ، عن قتادة في قوله : إلا من أتى الله بقلب سليم قال : كان يقال : سليم من الشرك .

وأخرج ابن أبي شيبة ، وعبد بن حميد ، وابن جرير ، وابن المنذر ، وابن أبي حاتم ، عن مجاهد في قوله : إلا من أتى الله بقلب سليم قال : من الشرك، ليس فيه شك في الحق .

وأخرج عبد بن حميد عن عون قال : ذكروا الحجاج عند ابن سيرين فقال : غير ما تقولون أخوف على الحجاج عندي منه . قلت : وما هو؟ قال : إن كان لقي الله بقلب سليم فقد أصاب الذنوب خير منه . قلت : وما القلب السليم؟ قال : أن يعلم أنه لا إله إلا الله .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث