الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مسألة يفتتح بالصفا ويختتم بالمروة

جزء التالي صفحة
السابق

( 2479 ) مسألة : قال : ( ويفتتح بالصفا ، ويختتم بالمروة ) وجملة ذلك أن الترتيب شرط في السعي ، وهو أن يبدأ بالصفا ، فإن بدأ بالمروة لم يعتد بذلك الشوط ، فإذا صار على الصفا اعتد بما يأتي به بعد ذلك ; لأن النبي صلى الله عليه وسلم بدأ بالصفا ، وقال : ( نبدأ بما بدأ الله به ) .

وهذا قول الحسن ، ومالك ، والشافعي ، والأوزاعي ، وأصحاب الرأي . وعن ابن عباس أنه قال : قال الله تعالى : { إن الصفا والمروة من شعائر الله } . فبدأ بالصفا ، وقال : اتبعوا القرآن ، فما بدأ الله به ، فابدءوا به .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث