الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى وإذا قيل لهم اتقوا ما بين أيديكم وما خلفكم لعلكم ترحمون

جزء التالي صفحة
السابق

وإذا قيل لهم اتقوا ما بين أيديكم وما خلفكم لعلكم ترحمون وما تأتيهم من آية من آيات ربهم إلا كانوا عنها معرضين

اتقوا ما بين أيديكم وما خلفكم كقوله تعالى : أفلم يروا إلى ما بين أيديهم وما خلفهم [ ص: 181 ] من السماء والأرض [سبأ : 9 ] وعن مجاهد : ما تقدم من ذنوبكم وما تأخر . وعن قتادة : ما بين أيديكم من الوقائع التي خلت ، يعني : من مثل الوقائع التي ابتليت بها الأمم المكذبة بأنبيائها ، وما خلفكم من أمر الساعة لعلكم ترحمون لتكونوا على رجاء رحمة الله . وجواب "إذا " محذوف مدلول عليه بقوله : إلا كانوا عنها معرضين ، فكأنه قال : وإذا قيل لهم : اتقوا أعرضوا . ثم قال : ودأبهم الإعراض عند كل آية وموعظة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث