الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى كذلك النشور

جزء التالي صفحة
السابق

قوله تعالى : كذلك النشور

أخرج عبد بن حميد ، وابن جرير ، وابن أبي حاتم ، عن قتادة في قوله : فأحيينا به الأرض بعد موتها كذلك النشور قال : كما أحيا الله هذه الأرض الميتة بهذا الماء، كذلك يبعث الناس يوم القيامة .

وأخرج ابن جرير ، وابن المنذر ، وابن أبي حاتم ، عن عبد الله بن مسعود قال : يقوم ملك بالصور بين السماء والأرض، فينفخ فيه، فلا يبقى خلق لله في السماوات والأرض -إلا من شاء الله- إلا مات، ثم يرسل الله من تحت العرش منيا كمني الرجال، فتنبت أجسامهم ولحمانهم من ذلك الماء كما تنبت الأرض من الثرى، ثم قرأ عبد الله : والله الذي أرسل الرياح فتثير سحابا فسقناه إلى بلد ميت فأحيينا به الأرض بعد موتها كذلك النشور . ويكون بين النفختين ما شاء الله، ثم يقوم ملك فينفخ فيه فتنطلق كل نفس إلى جسدها .

وأخرج الطيالسي وأحمد ، وعبد بن حميد ، وابن المنذر ، وابن أبي حاتم ، وابن مردويه والبيهقي في "الأسماء والصفات" عن أبي رزين العقيلي قال : [ ص: 257 ] قلت : يا رسول الله، كيف يحيى الله الموتى؟ قال : "أما مررت بأرض مجدبة، ثم مررت بها مخصبة تهتز خضراء؟ قال : بلى، قال : كذلك يحيي الله الموتى، وكذلك النشور .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث