الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى إليه يصعد الكلم الطيب والعمل الصالح يرفعه

جزء التالي صفحة
السابق

قوله تعالى : إليه يصعد الكلم الطيب والعمل الصالح يرفعه

أخرج عبد بن حميد ، وابن جرير ، وابن المنذر والطبراني والحاكم ، وصححه، والبيهقي في "الأسماء والصفات" عن ابن مسعود قال : إذا حدثناكم بحديث أتيناكم بتصديق ذلك من كتاب الله، إن العبد المسلم إذا قال : سبحان الله وبحمده، والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر، وتبارك الله . قبض عليهن ملك فضمهن تحت جناحه، ثم يصعد بهن إلى السماء، فلا يمر [ ص: 258 ] بهن على جمع من الملائكة إلا استغفروا لقائلهن، حتى يجيء بهن وجه الرحمن، ثم قرأ : إليه يصعد الكلم الطيب والعمل الصالح يرفعه .

وأخرج ابن مردويه ، والديلمي عن أبي هريرة ، عن النبي صلى الله عليه وسلم في قوله : إليه يصعد الكلم الطيب والعمل الصالح يرفعه قال : هو قول : سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله، والله أكبر . وإذا قالهن العبد ضمهن ملك تحت جناحه حتى يجيء بهن وجه الرحمن .

وأخرج ابن جرير ، وابن المنذر وابن أبي حاتم ، والبيهقي في "الأسماء والصفات" عن ابن عباس في قوله : إليه يصعد الكلم الطيب قال : ذكر الله، والعمل الصالح يرفعه قال : أداء الفرائض، فمن ذكر الله في أداء فرائضه، حمل عمله ذكر الله فصعد به إلى الله، ومن ذكر الله ولم يؤد فرائضه، رد كلامه على عمله، وكان عمله أولى به .

وأخرج آدم بن أبي إياس والفريابي ، وعبد بن حميد ، وابن جرير والبيهقي في "الأسماء والصفات" عن مجاهد : إليه يصعد الكلم الطيب والعمل الصالح يرفعه [ ص: 259 ] قال : العمل الصالح هو الذي يرفع الكلام الطيب .

وأخرج الفريابي عن سعيد بن جبير ، مثله .

وأخرج ابن أبي حاتم عن شهر بن حوشب في قوله : إليه يصعد الكلم الطيب قال : القرآن .

وأخرج ابن أبي حاتم عن مطر في قوله : إليه يصعد الكلم الطيب قال : الدعاء .

وأخرج ابن المبارك ، وعبد بن حميد ، وابن المنذر عن الحسن في قوله : إليه يصعد الكلم الطيب والعمل الصالح يرفعه . قال : العمل الصالح يرفع الكلام الطيب إلى الله، ويعرض القول على العمل، فإن وافقه رفع وإلا رد .

وأخرج ابن المبارك ، وسعيد بن منصور ، وعبد بن حميد ، وابن المنذر ، وابن أبي حاتم والبيهقي في "الشعب"، عن الضحاك في قوله : إليه يصعد الكلم الطيب والعمل الصالح يرفعه قال : العمل الصالح يرفع الكلام الطيب .

[ ص: 260 ] وأخرج سعيد بن منصور ، وابن جرير ، وابن أبي حاتم والبيهقي في "الشعب" عن شهر بن حوشب في الآية قال : العمل الصالح يرفع الكلام الطيب .

وأخرج ابن المنذر عن بلال بن سعد قال : إن الرجل ليعمل الفريضة الواحدة من فرائض الله -وقد أضاع ما سواها- فما يزال الشيطان يمنيه فيها ويزين له، حتى ما يرى شيئا دون الجنة، فقبل أن تعملوا أعمالكم فانظروا ما تريدون بها، فإن كانت خالصة لله فأمضوها، وإن كانت لغير الله فلا تشقوا على أنفسكم ولا شيء لكم، فإن الله لا يقبل من العمل إلا ما كان له خالصا؛ فإنه قال تبارك وتعالى : إليه يصعد الكلم الطيب والعمل الصالح يرفعه .

وأخرج عبد بن حميد ، وابن جرير عن قتادة في الآية، قال : لا يقبل قول إلا بعمل، وقال الحسن : بالعمل قبل الله .

وأخرج ابن المبارك عن قتادة : والعمل الصالح يرفعه قال : يرفع الله العمل الصالح لصاحبه .

وأخرج عبد بن حميد والبيهقي "في الشعب" عن الحسن [ ص: 261 ] قال : ليس الإيمان بالتمني ولا بالتخلي، ولكن ما وقر في القلوب وصدقته الأعمال، من قال حسنا وعمل غير صالح رده الله على قوله، ومن قال حسنا وعمل صالحا رفعه العمل؛ ذلك لأن الله قال : إليه يصعد الكلم الطيب والعمل الصالح يرفعه .

وأخرج عبد الرزاق ، وابن أبي شيبة والبيهقي في "سننه" عن ابن عباس ، أنه سئل : أيقطع المرأة والكلب والحمار الصلاة؟ فقال : إليه يصعد الكلم الطيب والعمل الصالح يرفعه فما يقطع هذا، ولكنه مكروه .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث