الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى وما اختلفتم فيه من شيء فحكمه إلى الله

جزء التالي صفحة
السابق

قوله تعالى : وما اختلفتم فيه من شيء الآيتين . أخرج عبد بن حميد، وابن جرير، وابن المنذر ، عن مجاهد : وما اختلفتم فيه من شيء فحكمه إلى الله قال : فهو يحكم فيه .

وأخرج عبد بن حميد، وابن جرير، عن قتادة : جعل لكم من أنفسكم أزواجا ومن الأنعام أزواجا يذرؤكم فيه قال : عيش من الله يعيشكم [ ص: 134 ] فيه .

وأخرج الفريابي، وعبد بن حميد، وابن جرير، وابن المنذر ، عن مجاهد يذرؤكم فيه قال : نسلا بعد نسل من الناس والأنعام .

وأخرج ابن جرير عن السدي في قوله : يذرؤكم قال : يخلقكم .

وأخرج عبد بن حميد، والبيهقي في "الأسماء والصفات" عن أبي وائل قال : بينما عبد الله يمدح ربه إذ قال معضد : نعم المرء يذكر . فقال عبد الله : إني لأجله عن ذلك، ليس كمثله شيء .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث