الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قوله عز وجل " ولئن سألتهم ليقولن إنما كنا نخوض ونلعب "

قوله تعالى : ( ولئن سألتهم ليقولن إنما كنا نخوض ونلعب ) .

511 - قال قتادة : بينما رسول الله - صلى الله عليه وسلم - في غزوة تبوك وبين يديه ناس من المنافقين ، إذ قالوا : يرجو هذا الرجل أن يفتح قصور الشام وحصونها هيهات له ذلك ، فأطلع الله نبيه على ذلك ، فقال نبي الله - صلى الله عليه وسلم - : " احبسوا علي الركب " فأتاهم فقال : " قلتم [ ص: 131 ] كذا وكذا ؟ " فقالوا : يا رسول الله ، إنما كنا نخوض ونلعب ، فأنزل الله تعالى هذه الآية .

512 - قال زيد بن أسلم ، ومحمد بن كعب : قال رجل من المنافقين في غزوة تبوك : ما رأيت مثل قرائنا هؤلاء أرغب بطونا ، ولا أكذب ألسنا ، ولا أجبن عند اللقاء - يعني رسول الله - صلى الله عليه وسلم - وأصحابه - فقال عوف بن مالك : كذبت ، ولكنك منافق ، لأخبرن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - . فذهب عوف ليخبره ، فوجد القرآن قد سبقه ، فجاء ذلك الرجل إلى رسول الله - صلى الله عليه وسلم - وقد ارتحل وركب ناقته ، فقال : يا رسول الله ، إنما كنا نخوض ونلعب ونتحدث بحديث الركب نقطع به عنا الطريق .

513 - أخبرنا أبو نصر محمد [ بن محمد ] بن عبد الله الجوزقي ، أخبرنا بشر بن أحمد بن بشر ، حدثنا أبو جعفر محمد بن موسى الحلواني ، حدثنا محمد بن ميمون الخياط ، حدثنا إسماعيل بن داود المهرجاني ، حدثنا مالك بن أنس ، عن نافع ، عن ابن عمر قال : رأيت عبد الله بن أبي يسير قدام النبي - صلى الله عليه وسلم - والحجارة تنكبه وهو يقول : يا رسول الله ، إنما كنا نخوض ونلعب ، والنبي - صلى الله عليه وسلم - يقول : ( أبالله وآياته ورسوله كنتم تستهزئون ) ؟ .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث