الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى واستغفر لذنبك وللمؤمنين والمؤمنات

جزء التالي صفحة
السابق

قوله تعالى : واستغفر لذنبك وللمؤمنين والمؤمنات .

أخرج عبد الرزاق ، وعبد بن حميد والترمذي وصححه، وابن المنذر ، وابن أبي حاتم ، وابن مردويه، والبيهقي في شعب الإيمان عن أبي هريرة في قوله : واستغفر لذنبك وللمؤمنين والمؤمنات قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : إني لأستغفر الله في اليوم سبعين مرة .

وأخرج أحمد، ومسلم والترمذي والنسائي، وابن جرير، وابن المنذر ، وابن مردويه، عن عبد الله بن سرجس قال : أتيت النبي صلى الله عليه وسلم فأكلت معه من طعام فقلت : غفر الله لك يا رسول الله، قال : ولك، فقيل : أستغفر لك يا رسول الله؟ قال : نعم ولكم وقرأ : واستغفر لذنبك وللمؤمنين والمؤمنات .

[ ص: 432 ] وأخرج ابن أبي شيبة، والحاكم وصححه، وابن مردويه، عن عبيد بن المغيرة قال : سمعت حذيفة تلا قوله تعالى فاعلم أنه لا إله إلا الله واستغفر لذنبك قال : كنت ذرب اللسان على أهلي فقلت يا رسول الله : إني أخشى أن يدخلني لساني النار، فقال النبي صلى الله عليه وسلم : فأين أنت عن الاستغفار إني لأستغفر الله في كل يوم مائة مرة .

وأخرج ابن أبي شيبة، والنسائي، وابن ماجه، وابن مردويه، والطبراني عن أبي موسى قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ما أصبحت غداة قط إلا استغفرت الله فيها مائة مرة .

وأخرج ابن أبي شيبة، وأحمد والطبراني ، وابن مردويه، عن رجل من المهاجرين يقال له الأغر قال : سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول : يا أيها الناس استغفروا الله وتوبوا إليه فإني أستغفر الله وأتوب إليه في كل يوم مائة مرة .

[ ص: 433 ] وأخرج ابن أبي شيبة وأحمد ومسلم وأبو داود والنسائي، وابن حبان، وابن مردويه، عن الأغر المزني قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : إنه ليغان على قلبي وإني لأستغفر الله كل يوم مائة مرة .

وأخرج ابن أبي شيبة، وأبو داود والترمذي وصححه والنسائي، وابن ماجه، وابن مردويه، والبيهقي في الأسماء والصفات عن ابن عمر قال : إن كنا لنعد لرسول الله صلى الله عليه وسلم في المجلس يقول : رب اغفر لي وتب علي إنك أنت التواب الرحيم مائة مرة وفي لفظ : التواب والغفور .

وأخرج ابن أبي شيبة، والترمذي، وابن ماجه عن أبي هريرة قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : إني لأستغفر الله وأتوب إليه في اليوم مائة مرة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث