الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الاعتراض الرابع والعشرون منع وجود الوصف المعلل به في الفرع

منع وجود الوصف المعلل به في الفرع ، كأن يقول المستدل في أمان العبد : أمان صدر عن أهله ، كالعبد المأذون له في القتال .

فيقول المعترض : لا نسلم أن العبد أهل للأمان .

[ ص: 671 ] وجوابه ببيان ما يثبت به أهليته من حس ، أو عقل ، أو شرع ، وقد جعل بعضهم هذا الاعتراض مندرجا فيما تقدم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث