الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب فيمن تزوج امرأة أبيه

جزء التالي صفحة
السابق

باب فيمن تزوج امرأة أبيه 50 1362 حدثنا أبو سعيد الأشج حدثنا حفص بن غياث عن أشعث عن عدي بن ثابت عن البراء قال مر بي خالي أبو بردة بن نيار ومعه لواء فقلت أين تريد قال بعثني رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى رجل تزوج امرأة أبيه أن آتيه برأسه قال وفي الباب عن قرة المزني قال أبو عيسى حديث البراء حديث حسن غريب وقد روى محمد بن إسحق هذا الحديث عن عدي بن ثابت عن عبد الله بن يزيد عن البراء وقد روي هذا الحديث عن أشعث عن عدي عن يزيد بن البراء عن أبيه وروي عن أشعث عن عدي عن يزيد بن البراء عن خاله عن النبي صلى الله عليه وسلم

التالي السابق


قوله : ( مر بي خالي أبو بردة بن نيار ) بكسر النون بعدها تحتية خفيفة حليف الأنصار ( ومعه لواء ) بكسر اللام أي : علم ، قال المظهر : وكان ذلك اللواء علامة كونه مبعوثا من جهة النبي صلى الله عليه وسلم في ذلك الأمر ( بعثني ) أي : أرسلني ( أن آتيه ) أي : آتي رسول الله صلى الله عليه وسلم ( برأسه ) أي : برأس ذلك الرجل ، وفي رواية لأبي داود وللنسائي وابن ماجه والدارمي : فأمرني أن أضرب عنقه وآخذ ماله ، والحديث دليل على أنه يجوز للإمام أن يأمر بقتل من خالف قطعيا من قطعيات الشريعة كهذه المسألة ، فإن الله تعالى يقول ولا تنكحوا ما نكح آباؤكم من النساء ولكنه لا بد من حمل الحديث على أن ذلك الرجل الذي أمر صلى الله عليه وسلم بقتله عالم بالتحريم وفعله مستحلا ، وذلك من موجبات الكفر ، والمرتد يقتل . قوله : ( وفي الباب عن قرة ) لينظر من أخرجه . قوله : ( حديث البراء حديث حسن غريب ) أخرجه الخمسة ، قال الشوكاني : وللحديث أسانيد كثيرة منها ما رجاله رجال الصحيح ( وقد روى محمد بن إسحاق هذا الحديث عن عدي بن ثابت إلخ ) قال المنذري : قد اختلف في هذا الحديث اختلافا كثيرا فذكره ، من شاء الوقوف عليه فليرجع إلى النيل .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث