الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

سورة محمد صلى الله عليه وسلم

[ ص: 374 ] سورة محمد صلى الله عليه وسلم اختلفوا في والذين قتلوا فقرأ البصريان وحفص قتلوا بضم القاف وكسر التاء من غير ألف بينهما ، وقرأ الباقون بفتح القاف والتاء وألف بينهما ، وتقدم وكأين في سورة آل عمران وباب الهمز المفرد .

( واختلفوا ) في : غير آسن فقرأ ابن كثير بغير مد بعد الهمزة ، وقرأ الباقون بالمد . واختلف عن البزي في آنفا ، فروى الداني من قراءته على أبي الفتح عن السامري عن أصحابه عن أبي ربيعة بقصر الهمزة ، وقد انفرد بذلك أبو الفتح فكل أصحاب السامري لم يذكروا القصر عن البزي . وأصحاب السامري الذين أخذ عنهم من أصحاب أبي ربيعة هم محمد بن عبد العزيز وابن الصباح وأحمد بن محمد بن هارون بن بقرة ، ومنهم سلامة بن هارون البصري صاحب أبي معمر الجمحي صاحب البزي ، فلم يأت عن أحد منهم قصر ، وعلى تقدير أن يكونوا رووا القصر فلم يكونوا من طرق التيسير ، فلا وجه لإدخال هذا الوجه في طرق الشاطبية ، والتيسير . ( نعم ) روى سبط الخياط القصر من طريق النقاش عن أبي ربيعة ، ومن سائر طرقه عن أبي ربيعة ، وعن البزي ، ورواه ابن سوار عن ابن فرح عن البزي ، ورواه ابن مجاهد عن مضر بن محمد عن البزي ، وهي قراءة ابن محيصن . وروى الحسن بن الحباب وسائر أصحاب البزي عنه المد ، وبذلك قرأ الباقون . وتقدم عسيتم في البقرة .

( واختلفوا ) في : إن توليتم ، فروى رويس بضم التاء وكسر اللام ، وقرأ الباقون بفتحهن .

( واختلفوا ) في : وتقطعوا فقرأ يعقوب بفتح التاء ، وإسكان القاف وفتح الطاء مخففة . وقرأ الباقون بضم التاء وفتح القاف وكسر الطاء مشددة .

( واختلفوا ) في : وأملي لهم فقرأ البصريان بضم الهمزة وكسر اللام . وفتح الياء أبو عمرو وأسكنها يعقوب . وقرأ الباقون بفتح الهمزة واللام وقلب الياء ألفا .

( واختلفوا ) في : إسرارهم فقرأ حمزة والكسائي وخلف وحفص بكسر الهمزة ، وقرأ الباقون بفتحها ، وتقدم رضوانه [ ص: 375 ] في آل عمران لأبي بكر

( واختلفوا ) في : ولنبلونكم حتى نعلم ، ونبلو فقرأ أبو بكر بالياء في الثلاثة ، وقرأهن الباقون بالنون .

( واختلفوا ) في : ونبلو أخباركم ، فروى رويس بإسكان الواو ، وانفرد ابن مهران بذلك عن روح أيضا ، وقرأ الباقون بفتحها ، وتقدم السلم في البقرة لحمزة وخلف وأبي بكر . وتقدم ها أنتم في الهمز المفرد .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث