الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى زعم الذين كفروا أن لن يبعثوا قل بلى وربي لتبعثن ثم لتنبؤن بما عملتم

جزء التالي صفحة
السابق

زعم الذين كفروا أن لن يبعثوا قل بلى وربي لتبعثن ثم لتنبؤن بما عملتم وذلك على الله يسير فآمنوا بالله ورسوله والنور الذي أنزلنا والله بما تعملون خبير الزعم: ادعاء العلم: ومنه قوله عليه السلام:

" زعموا مطية الكذب " [ ص: 133 ] وعن شريح : لكل شيء كنية وكنية الكذب "زعموا" ويتعدى إلى المفعولين تعدي العلم . قال [من الطويل]:


..................... ولم أزعمك عن ذاك معزلا



و"إن" مع ما في حيزه قائم مقامهما. والذين كفروا. أهل مكة . و "بلى" إثبات لما بعد لن، وهو البعث وذلك على الله يسير أي: لا يصرفه عنه صارف. وعنى برسوله والنور: محمدا صلى الله عليه وسلم والقرآن.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث