الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب الظاء والعين وما يثلثهما

جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 465 ] ( باب الظاء والعين وما يثلثهما )

( ظعن ) الظاء والعين والنون أصل واحد صحيح يدل على الشخوص من مكان إلى مكان . تقول : ظعن يظعن ظعنا وظعنا ، إذا شخص . قال الله سبحانه : وجعل لكم من جلود الأنعام بيوتا تستخفونها يوم ظعنكم ويوم إقامتكم . والظعينة ، مما يقال فيه ، فقال قوم : هي المرأة ، وقال آخرون : الظعائن الهوادج ، كان فيها نساء أو لم يكن . وهذا أصح القولين ; لأنه من أدوات الرحيل . والظعون : البعير الذي يعد للظعن . ومن الباب الظعان ، وهو الحبل الذي يشد به القتب على البعير ، وسمي بذلك ظعانا لأنه أحد أدوات السير والظعن . قال :


له عنق تلوي بما وصلت به ودفان يشتفان كل ظعان



التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث