الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


سورة ق تقدم أئذا في الهمزتين من كلمة ، وتقدم متنا في آل عمران ، وتقدم بلدة ميتا في البقرة .

( واختلفوا ) في : يوم يقول فقرأ نافع وأبو بكر بالياء ، وقرأ الباقون بالنون .

( واختلفوا ) في : توعدون فقرأ ابن كثير بالغيب ، وقرأ الباقون بالخطاب .

( واختلفوا ) في : وأدبار السجود فقرأ المدنيان ، وابن كثير وحمزة وخلف بكسر الهمزة ، وقرأ الباقون بفتحها ، واتفقوا على حرف والطور وإدبار النجوم أنه بالكسر إذ المعنى على المصدر ، أي : وقت أفول النجوم وذهابها ، لا جمع دبر ، وتقدم ينادي في الوقف على المرسوم ، وتقدم تشقق في الفرقان لأبي عمرو ، والكوفيين .

( وفيها من الزوائد ثلاث ) وعيد في الموضعين أثبتهما وصلا ورش ، وأثبتهما في الحالين يعقوب المناد أثبت الياء في الحالين ابن كثير ويعقوب ، وأثبتهما وصلا المدنيان ، وأبو عمرو

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث