الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

التنبيه الثاني عدة الوفاة في نكاح صحيح للمرأة المسلمة

جزء التالي صفحة
السابق

( الثاني ) يفهم من كلام المؤلف بالأحروية أنها لو كانت العدة إنما تتم بعد زمن حيضتها ، ورأت الحيض أنها تحل ، وهذا لا خلاف فيه قال ابن عرفة ، وعدة الوفاة في نكاح صحيح للمرأة المسلمة ، ولو قبل البناء أو صغيرة أربعة أشهر وعشرا إن رأت فيها ذات الحيض حيضا اتفاقا عبد الحق في تهذيب الطالب ، وكذا إن لم تره من لم تحض قط ، ومثل هذا الفرع من تكون في سن من لا تحيض لصغر أو كبر ، ويؤمن حملها قاله في المقدمات

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث