الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب من اسمه جبرون

315 باب من اسمه جبرون

حدثنا جبرون بن عيسى المغربي ، بمصر ، حدثنا يحيى بن سليمان الجفري ، حدثنا عباد بن عبد الصمد أبو معمر ، عن أنس بن مالك عن النبي - صلى الله عليه وآله وسلم - قال : " إذا طلبت حاجة فأحببت أن تنجح ، فقل : لا إله إلا الله وحده لا شريك له العلي العظيم ، لا إله إلا الله وحده لا شريك له الحكيم الكريم ، بسم الله الذي لا إله إلا هو الحي الحليم ، سبحان الله رب العرش العظيم ، الحمد لله رب العالمين ، ( كأنهم يوم يرون ما يوعدون لم يلبثوا إلا ساعة من نهار بلاغ فهل يهلك إلا القوم الفاسقون ) ، [ ص: 124 ] ( كأنهم يوم يرونها لم يلبثوا إلا عشية أو ضحاها ) اللهم ، إني أسألك موجبات رحمتك ، وعزائم مغفرتك ، والغنيمة من كل بر ، والسلامة من كل إثم ، اللهم لا تدع لي ذنبا إلا غفرته ، ولا هما إلا فرجته ، ولا دينا إلا قضيته ، ولا حاجة من حوائج الدنيا والآخرة إلا قضيتها برحمتك ، يا أرحم الراحمين " . لا يروى هذا الحديث عن أنس إلا بهذا الإسناد ، تفرد به يحيى بن سليمان .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث