الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب الكاف مع الراء

جزء التالي صفحة
السابق

( باب الكاف مع الراء )

( كرب ) ( هـ ) فيه : فإذا استغنى أو كرب استعف كرب : بمعنى دنا وقرب ، فهو كارب .

( هـ ) ومنه حديث رقيقة : " أيفع الغلام أو كرب " أي : قارب الإيفاع .

( هـ ) وفي حديث أبي العالية : " الكروبيون سادة الملائكة " هم المقربون ، ويقال لكل حيوان وثيق المفاصل : إنه لمكرب الخلق ، إذا كان شديد القوى . والأول أشبه .

( س ) وفيه : كان إذا أتاه الوحي كرب له أي : أصابه الكرب ، فهو مكروب ، والذي كربه كارب .

( س ) وفي صفة نخل الجنة : كربها ذهب هو - بالتحريك - أصل السعف ، وقيل : ما يبقى من أصوله في النخلة بعد القطع كالمراقي .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث