الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب نوم الجنب قبل أن يغتسل

465 [ ص: 32 ] (باب نوم الجنب قبل أن يغتسل).

وأورده النووي. في الباب المتقدم.

(حديث الباب)

وهو بصحيح مسلم النووي ص 216- 217 ج30 المطبعة المصرية.

[ ( عن عبد الله بن أبي قيس، قال: سألت عائشة) رضي الله عنها: (عن "وتر " رسول الله صلى الله عليه وسلم؟ فذكر الحديث: قلت: كيف كان يصنع في الجنابة؟ أكان يغتسل قبل أن ينام؟ أم ينام قبل أن يغتسل؟ قالت: كل ذلك قد كان يفعل، ربما اغتسل فنام، وربما توضأ فنام. قلت: الحمد لله الذي جعل في الأمر سعة ) ]. .

التالي السابق


(الشرح) .

"وفيه" أن غسل الجنابة ليس على الفور، وإنما يتضيق على الإنسان عند القيام إلى الصلاة.

قال النووي: وهذا بإجماع المسلمين.



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث