الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قوله تعالى سخرها عليهم سبع ليال وثمانية أيام حسوما

جزء التالي صفحة
السابق

وقوله (تعالى): سخرها عليهم سبع ليال وثمانية أيام حسوما ؛ معنى سخرها عليهم ؛ أقامها عليهم؛ كما شاء؛ ومعنى حسوما ؛ دائمة؛ وقالوا: متابعة؛ فأما ما توجبه اللغة فعلى معنى "تحسمهم حسوما"؛ أي: تذهبهم وتفنيهم؛ وقوله - عز وجل -: كأنهم أعجاز نخل خاوية ؛ "أعجاز نخل": أصول نخل؛ وقيل: "خاوية" للنخل؛ لأن النخل تذكر وتؤنث؛ يقال: "هذا نخل حسن"؛ و"هذه نخل حسنة"؛ فـ "خاوية"؛ على التأنيث؛ وقال في موضع آخر: أعجاز نخل منقعر

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث