الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كتاب القاضي

جزء التالي صفحة
السابق

كتاب القاضي

( قال الشافعي ) رحمه الله تعالى : وما ينبغي عندي لقاض ، ولا لوال من ولاة المسلمين أن يتخذ كاتبا ذميا ، ولا يضع الذمي في موضع يتفضل به مسلما . وينبغي أن نعرف المسلمين بأن لا يكون لهم حاجة إلى غير أهل دينهم ، والقاضي أقل الخلق بهذا عذرا ، ولا ينبغي للقاضي أن يتخذ كاتبا لأمور المسلمين حتى يجمع أن يكون عدلا جائز الشهادة ، وينبغي أن يكون عاقلا لا يخدع ، ويحرص على أن يكون فقيها لا يؤتى من جهالة ، وعلى أن يكون نزها بعيدا من الطمع فإن كتب له عنده في حاجة نفسه وضيعته دون أمر المسلمين فلا بأس ، وكذلك لو كتب له رجل غير عدل .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث