الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل أدب ولده أو زوجته في نشوز ولم يسرف

[ ص: 299 ] ومن أدب ولده أو أدب زوجته في نشوز ولم يسرف لم يضمن ( أو ) أدب ( معلم صبيه أو ) أدب ( سلطان رعيته ولم يسرف ) أي يزد على الضرب المعتاد فيه لا في عدد ولا في شدة ( فتلف ) المؤدب بذلك ( لم يضمنه ) المؤدب نصا لفعله ما له فعله شرعا بلا تعد أشبه سراية القود والحد ( وإن أسرف ) المؤدب ( أو زاد على ما يحصل به المقصود ) فتلف بسببه ضمنه لتعديه بالإسراف .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث