الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


فصل الحاء

الحبض ، محركة : التحرك ، والصوت ، واضطراب العرق أشد من النبض ، والقوة ، وبقية الحياة .

وحبض يحبض : مات ، وبالوتر ، كضرب وسمع : أنبض ، والسهم حبضا وحبضا : وقع بين يدي الرامي ولم يستقم ، وماء الركية حبوضا : نقص .

والحبض : الصوت الضعيف . وكغراب : الضعف .

وحبض حقه يحبض حبوضا : بطل ، [ ص: 590 ] وأحبضته ، والغلام : ظن به خير فأخلف ، والقوم : نقصوا ، والقلب يحبض حبضا : يضرب ضربا ثم يسكن . وكمنبر : عود يشتار به العسل ، أو يطرد به الدبر ، والمندف .

وحبوضة كسبوحة : قرية شبام . وكأمير : جبل قرب معدن بني سليم .

وأحبض : سعى ، والسهم : ضد أصرد ، والركية : كدها فلم يترك فيها ماء .

وحبض الله تعالى عنه تحبيضا : خفف .

الحرض ، محركة : الفساد في البدن ، وفي المذهب ، وفي العقل ، والرجل الفاسد المريض ، كالحارضة والحارض والحرض ، ككتف ، والكال المعيي ، والمشرف على الهلاك ، كالحارض ، ومن لا خير عنده ، أو لا يرجى خيره ولا يخاف شره ، للواحد والجمع والمؤنث ، وقد يجمع على أحراض وحرضان وحرضة ، ومن أذابه العشق أو الحزن ، كالمحرض ، كمعظم ، ومن لا يتخذ سلاحا ، ولا يقاتل ، والساقط لا يقدر على النهوض ، كالحريض والحرض والمحرض والإحريض ، وقد حرض ، كفرح ، والرديء من الناس ، ومن الكلام ، والمضنى مرضا وسقما ، ومنه : ( حتى تكون حرضا ) [ يوسف : 85 ] ، وقد حرض يحرض ويحرض حروضا .

وحرض نفسه يحرضها : أفسدها .

وحرض ، ككرم وفرح : طال همه وسقمه ، ورذل ، وفسد ، فهو حارض : فاسد متروك بين الحراضة والحروضة والحروض . ويقال : رجل حرضة ، بالكسر ج : حرض ، كعنب .

وناقة حرض ، محركة : ضاوية .

والمحروض : المرذول .

وحرض ، محركة : د باليمن ، ومن الثوب : حاشيته وطرته وصنفته ، وبضمة وبضمتين : الأشنان ، وقرئ به ، أي : حتى تكون كالأشنان نحولا ويبسا . ( ومنصور بن محمد ، وعبد الباقي بن عبد الجبار الحرضيان : محدثان ) .

والمحرضة ، بالكسر : وعاؤه .

والحراض ، ككتان : من يحرقه للقلي ، والموقد على الصخر لاتخاذ النورة ، أو الجص ، وبهاء : سوق الأشنان .

وكغراب : ع بين المشاش والغمير فوق ذات عرق .

وذو حرض ، كعنق : ع ، أو واد عند النقرة ، وع عند أحد .

وحراضان ، كخراسان : واد بالقبلية . وكثمامة : ماءة قرب المدينة لبني جشم .

والأحرض : المتفتت أشفار العين ، وبضم الراء : جبل ببلاد هذيل ، لأن من شرب من مائه ، فسدت معدته .

والحرضة ، بالضم : أمين المقامرين .

والإحريض ، بالكسر : العصفر .

وحرض ، كفرح : لقطه ، وفسدت معدته .

وأحرضه : أفسده ، وفلان : ولد ولد سوء .

وحرضه تحريضا : حثه ، وزيد : شغل بضاعته في الحرض ، وثوبه : صبغه بالإحريض ، والثوب : بلي طرته .

والمحارضة : المداومة على العمل ، والمضاربة بالقداح

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث