الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حرف الشين

[ ص: 5 ] حرف الشين

الشين : حرف هجاء من حروف المعجم وهي من الحروف المهموسة ، والمهموس حرف لان في مخرجه دون المجهور وجرى مع النفس ، فكان دون المجهور في رفع الصوت ، وهو من الحروف الشجرية أيضا

شأب

شأب : الشآبيب من المطر : الدفعات . وشؤبوب العدو مثله . ابن سيده : الشؤبوب : الدفعة من المطر وغيره . وفي حديث علي ، كرم الله وجهه : تمريه الجنوب درر أهاضيبه ودفع شآبيبه ، الشآبيب : جمع شؤبوب ، وهو الدفعة من المطر وغيره . أبو زيد : الشؤبوب : المطر يصيب المكان ويخطئ الآخر ، ومثله النجو والنجاء . وشؤبوب كل شيء : حده ، والجمع الشآبيب ; قال كعب بن زهير ; يذكر الحمار والأتن :


إذا ما انتحاهن شؤبوبه رأيت لجاعرتيه غضونا



شؤبوبه : دفعته . يقول : إذا عدا واشتد عدوه ، رأيت لجاعرتيه تكسرا . ولا يقال للمطر شؤبوب إلا وفيه برد . ويقال للجارية : إنها لحسنة شآبيب الوجه ، وهو أول ما يظهر من حسنها ، في عين الناظر إليها . التهذيب في ترجمة غفر : قالت الغنوية ما سال من المغفر ، فبقي شبه الخيوط ، بين الشجر والأرض يقال له شآبيب الصمغ ; وأنشدت :


كأن سبل مرغه الملعلع     شؤبوب صمغ طلحه لم يقطع

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث