الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى النبي أولى بالمؤمنين من أنفسهم

قوله تعالى : النبي أولى بالمؤمنين من أنفسهم ، الآية \ 6.

معناه ما قاله عليه الصلاة والسلام : " أنا أولى بكل مؤمن من نفسه، وأيما رجل مات وترك دينا فإلي، وإن ترك مالا فهو لورثته ".

وقيل في معنى : النبي أولى بالمؤمنين ، أنه أحق أن يختار ما دعاه النبي عليه الصلاة والسلام إليه من غيره، وما تدعوه أنفسهم إليه، وهو أحق بأن يحكم على الإنسان في نفسه، لوجوب طاعته المقرونة بطاعة الله عز وجل.

وقوله تعالى : وأزواجه أمهاتهم ، الآية \ 6 : يحتمل أن يكون بمعنى الإجلال والتعظيم، والثاني : في تحريمه نكاحهن.

وليس لأنهن كالأمهات في القضايا كلها، ولا يجعلن أخوات للنساء، ولا إرث لهن منا ولا محرمية.

وقوله تعالى : إلا أن تفعلوا إلى أوليائكم معروفا ، الآية \ 6.

[ ص: 345 ] أنزلت في جواز وصية المسلم لليهودي والنصراني.

وعن الحسن قال : أن تصلوا أرحامكم.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث