الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


[ ص: 324 ] (باب الظاء )

( [فصل ] الظاء المفتوحة )

ظلت عليه عاكفا يقال : ظل يفعل كذا ، إذا فعله نهارا ، وبات يفعل كذا ، إذا فعله ليلا .

فظلت أعناقهم لها خاضعين أعناقهم : رؤساؤهم ، ويقال أعناقهم جماعاتهم ، كما تقول : أتاني عنق من الناس ، أي جماعة ، ويقال ظلت أعناقهم ، أضاف الأعناق إليهم ، يريد الرقاب ، ثم جعل الخبر عنهم ، لأن خضوعهم بخضوع الأعناق .

ظهير عون .

[ ص: 325 ] ظنين : متهم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث