الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى أعد الله لهم عذابا شديدا فاتقوا الله يا أولي الألباب الذين آمنوا قد أنزل الله إليكم ذكرا

أعد الله لهم عذابا شديدا فاتقوا الله يا أولي الألباب الذين آمنوا قد أنـزل الله إليكم ذكرا

10 - أعد الله لهم عذابا شديدا ؛ تكرير للوعيد؛ وبيان لكونه مترقبا؛ كأنه قال: أعد الله لهم هذا العذاب؛ فاتقوا الله يا أولي الألباب الذين آمنوا ؛ فليكن لكم ذلك يا أولي الألباب؛ من المؤمنين؛ لطفا في تقوى الله؛ وحذر عقابه؛ ويجوز أن يراد إحصاء السيئات؛ واستقصاؤها عليهم في الدنيا؛ وإثباتها في صحائف الحفظة؛ وما أصيبوا به من العذاب في العاجل؛ وأن يكون "عتت"؛ وما عطف عليه؛ صفة للقرية؛ و"أعد الله لهم"؛ جوابا لـ "كأين"؛ قد أنزل الله [ ص: 502 ] إليكم ذكرا ؛ أي: القرآن .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث