الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


ظرا

ظرا : الظرورى : الكيس . رجل ظرورى : كيس . وظري يظرى إذا كاس . قال أبو عمرو : ظرى إذا لان ، وظرى إذا كاس ، واظرورى كاس وحذق ، وقال ابن الأعرابي : اطرورى ، بالطاء غير المعجمة . واظرورى الرجل اظريراء : اتخم فانتفخ بطنه ، والكلمة واوية ويائية . واظرورى بطنه إذا انتفخ ، وذكره الجوهري في ضرا ، بالضاد ، ولم يذكر هذا الفصل . الأزهري : قرأت في نوادر الأعراب الاطريراء والاظريراء البطنة ، وهو مطرور ومظرور ، قال : وكذلك المحبنطي والمحبنظي ، بالظاء ، وقال الأصمعي : اطرورى بطنه ، بالطاء . أبو زيد : اظرورى الرجل غلب الدسم على قلبه فانتفخ جوفه فمات ، ورواه الشيباني : اطرورى ، والشيباني ثقة ، وأبو زيد أوثق منه . ابن الأنباري : ظرى بطنه يظرى إذا لم يتمالك لينا . ويقال : أصاب المال الظرى فأهزله ، وهو جمود الماء لشدة البرد . ابن الأعرابي : الظاري العض . وظرى يظري إذا جرى .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث