الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب الثاء والخاء وما يثلثهما

جزء التالي صفحة
السابق

باب الثاء والخاء وما يثلثهما

( ثخن ) الثاء والخاء والنون يدل على رزانة الشيء في ثقل . تقول ثخن الشيء ثخانة . والرجل الحليم الرزين ثخين . والثوب المكتنز اللحمة والسدى من جودة نسجه ثخين . وقد أثخنته أي أثقلته ، قال الله تعالى : حتى يثخن في الأرض ، وذلك أن القتيل قد أثقل حتى لا حراك به . وتركته مثخنا ، أي وقيذا . وقال قوم : يقال للأعزل الذي لا سلاح معه : ثخين ; وهو قياس الباب ، لأن حركته تقل ، خوفا على نفسه . ‏

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث