الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى خلق الإنسان من علق

خلق الإنسان من علق

2 - وقوله: خلق الإنسان ؛ تخصيص للإنسان بالذكر من بين ما يتناوله الخلق؛ لشرفه؛ ولأن التنزيل إليه؛ ويجوز أن يراد: "الذي خلق الإنسان"؛ إلا أنه ذكر مبهما؛ ثم مفسرا؛ تفخيما لخلقه؛ ودلالة على عجيب فطرته؛ من علق ؛ وإنما جمع؛ ولم يقل: "من علقة"؛ لأن "الإنسان"؛ في معنى الجمع .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث