الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب التسوية بين الركوع والقيام بعد رفع الرأس من الركوع

( 160 ) باب التسوية بين الركوع والقيام بعد رفع الرأس من الركوع .

610 - أنا أبو طاهر ، نا أبو بكر ، نا محمد بن بشار بندار ، نا محمد بن جعفر ، حدثنا شعبة ، [ ص: 334 ] وحدثنا سلم بن جنادة ، نا وكيع ، عن شعبة ، عن الحكم ، عن عبد الرحمن بن أبي ليلى ، عن البراء بن عازب قال : كان " ركوع رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ورفعه رأسه بعد الركوع ، والسجود ، وجلوسه بين السجدتين قريبا من السواء " .

هذا حديث وكيع .

أخبرنا أبو طاهر ، نا أبو بكر ، نا أحمد بن المقدام ، نا يزيد - يعني ابن زريع - ، أنا شعبة ، عن الحكم بن عتيبة ، عن عبد الرحمن بن أبي ليلى ، عن البراء بن عازب قال : " كان ركوع رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وإذا رفع رأسه من الركوع ، وسجوده ، وما بين السجدتين قريبا من السواء " .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث