الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى فليعبدوا رب هذا البيت الذي أطعمهم من جوع وآمنهم من خوف

فليعبدوا رب هذا البيت الذي أطعمهم من جوع وآمنهم من خوف

4 - فليعبدوا رب هذا البيت الذي أطعمهم من جوع وآمنهم من خوف ؛ والتنكير في "جوع"؛ و"خوف"؛ لشدتهما؛ يعني: أطعمهم بالرحلتين من جوع شديد كانوا فيه قبلهما؛ وآمنهم من خوف عظيم؛ وهو خوف أصحاب الفيل؛ أو خوف التخطف في بلدهم؛ ومسايرهم؛ وقيل: كانوا قد أصابتهم شدة؛ حتى أكلوا الجيف؛ والعظام المحرقة؛ وآمنهم من خوف الجذام؛ فلا يصيبهم ببلدهم؛ وقيل: ذلك كله بدعاء إبراهيم - عليه السلام.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث