الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى إن ربهم بهم يومئذ لخبير

إن ربهم بهم يومئذ لخبير

11- إن ربهم بهم يومئذ لخبير لعالم فيجازيهم على كفرهم، أعيد الضمير جمعا نظرا لمعنى الإنسان، وهذه الجملة دلت على مفعول يعلم أي: إنا نجازيه وقت ما ذكر، وتعلق خبير بيومئذ، وهو تعالى خبير دائما لأنه يوم المجازاة.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث