الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب قول الله تعالى لقد كان في يوسف وإخوته آيات للسائلين

جزء التالي صفحة
السابق

باب قول الله تعالى لقد كان في يوسف وإخوته آيات للسائلين

3203 حدثني عبيد بن إسماعيل عن أبي أسامة عن عبيد الله قال أخبرني سعيد بن أبي سعيد عن أبي هريرة رضي الله عنه سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم من أكرم الناس قال أتقاهم لله قالوا ليس عن هذا نسألك قال فأكرم الناس يوسف نبي الله ابن نبي الله ابن نبي الله ابن خليل الله قالوا ليس عن هذا نسألك قال فعن معادن العرب تسألوني الناس معادن خيارهم في الجاهلية خيارهم في الإسلام إذا فقهوا حدثني محمد بن سلام أخبرنا عبدة عن عبيد الله عن سعيد عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم بهذا [ ص: 481 ] [ ص: 482 ] [ ص: 483 ]

التالي السابق


[ ص: 481 ] [ ص: 482 ] [ ص: 483 ] قوله : ( باب قول الله تعالى : لقد كان في يوسف وإخوته آيات للسائلين ) اسم إخوة يوسف : روبيل بضم الراء وسكون الواو وكسر الموحدة بعدها تحتانية ساكنة ثم لام وهو أكبرهم ، وشمعون بالشين المعجمة ، ولاوي ، ويهوذا ، وداني ، ونفتالي بفاء ومثناة ، وكاد ، وأشير وأيساجر ، ورايلون ، وبنيامين وهم الأسباط . وقد اختلف فيهم فقيل : كانوا أنبياء ، ويقال لم يكن فيهم نبي وإنما المراد بالأسباط قبائل من بني إسرائيل ، فقد كان فيهم من الأنبياء عدد كثير .

ثم ذكر المصنف في الباب سبعة أحاديث : أحدها حديث أبي هريرة في " أكرم الناس " أي أصلا ، ذكره من وجهين عن عبد الله بن عمر .

ثانيها : قال فيه : " أخبرنا محمد بن سلام أخبرني عبدة " وهو ابن سليمان . ووقع في " المستخرج " لأبي نعيم أن البخاري أخرجه عن عثمان بن أبي شيبة عن عبدة فالله أعلم ، وقد تقدم شرحه قريبا .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث